الزعرورية: سهول واسعة وموقع مميز للتخييم

 

خاص فينيقيا - صبحية شحادة

 

الزعرورية

هي بلدة قابعة في إقليم الخروب الأعلى بارتفاع 670 متر عن سطح البحر، وتعود تسميتها إلى شجر الزعرورالبري الذي كان يكسوها. هي بلدة تميزها الغابات الخضراء وأشجار الفاكهة والزيتون، وتزينها البيوت التقليدية والحديثة.

 

في أطرافها الجنوبية، لا تزال آثار الحضارات الغابرة محفوظة على تلة صغيرة وتدعى "الضيعة التحتا"، على سطحها لا تزال أنقاض الأسوار والمعابد والأبنية القديمة، وفي أسفلها تقع "محلة البستان" وفيها المغاور والنواوييس حيث تنتشر المدافن. إضافة إلى غيرها من المعالم التاريخبة كالمطحنة المائية ومعصرة الزيتون.

 

إضافة الى المعالم التاريخية والأثرية، تتميز الزعرورية بمعالمها الطبيعية منها عين الضيعة، عين الحاكمية، وعين الحجل. هذا فضلا عن غابات الصنوبر والزيتون التي تكون مقصداً للمنتزهين والشباب وموقعاً مميزاً للمخيمات الكشفية بين سهولها الفسيحة ومناخها اللطيف صيفاً والبارد شتاءً الذي يزينها باللون الأبيض عدة مرات.

 

هذا فضلا عمّا يميّز الزعرورية من معالم دينية تدلّ على العيش الإسلامي المسيحي ومنها كنيسة السيدة والجامع القديم والجامع الجديد إضافة إلى مقام الشيخ عبد الرحمن.

والزعرورية هي بلدة مميزة بجمال غاباتها وجوّها اللطيف وكونها موقع لا يعوض للتخييم يمكن الوصول إليها بسهولة من طريق  وادي الزينة - شحيم - عانوت أو السعديات - داريا - عانوت.

 

وتبعد عن العاصمة بيروت 52 كلم، عن مركز المحافظة 47 كلم، وعن القضاء 18 كلم.

 

 

 

 

المصدر : وزارة السياحة

 الصور:(1) من حائط المحامي والشاعر بلال الصنديد

          (2) نتالي شمس الدين