قتيلان وجريحان في اشكال مسلح في حي البراد صيدا والاشكالات مستمرة حتى الآن

سقط قتيلان هما سراج عبد العزيز (فلسطيني) وإبراهيم الجنزوري، وجريحان هما محمد الرفاعي وحسن طلب نقلا الى مستشفى حمود للمعالجة.

وفي التفاصيل ان اشكالا وقع في صيدا بين شبان من ال شحادة ووليد الصديق الذي يملك مكتبا لتوزيع اشتراكات مولدات الكهرباء في حي البراد، تطور بعد إشكالات سابقة الى قيام عدد من الشبان من ال شحادة الى اطلاق النار على مكتب الصديق، ما أدى الى سقوط القتيلين والجريحين.

وافادت ان مدخل المستشفى يشهد حال احتجاج من قبل أهالي القتيلين والجريحين وسط تعزيزات للجيش والقوى الامنية في محيط المستشفى من اجل تطويق ذيول الأشكال وملاحقة مطلقي النار.

 

nna