حفل توزيع جوائز" إبداعات الأشخاص ذوي الإعاقة"نظمته جمعية الأمل للرعاية والتنمية الإجتماعية


نظمت جمعية الأمل للرعاية والتنمية الإجتماعية وللسنة الخامسة على التوالي حفل توزيع جوائز " إبداعات الأشخاص ذوي الإعاقة" وذلك في قصر الأونيسكو في بيروت بحضور مفتي الجمهورية اللبنانية الشيخ عبد اللطيف دريان ممثلاً بالشيخ عبد الهادي الخطيب، وزير الشؤون الاجتماعية في حكومة تصريف الأعمال بيار بو عاصي ممثلاً بالسيدة غانية فارس، بلدية بيروت ممثلة بالمهندس مغير سنجابة، مدير عام بنك البركة الأستاذ معتصم محمصاني، رؤوساء وأعضاء الجمعيات والهيئات والأندية الثقافية والإجتماعية، المخاتير وأعضاء المجالس البلدية، الجمعيات المشاركة في المسابقة.


كلمة جمعية الأمل ألقاها رئيس مجلس إدارتها الدكتور عماد الحوت الذي اعتبر أن المشكلة الحقيقية ليست في الأشخاص ذوي الإعاقة بل في البيئة المعيقة، فهؤلاء الأشخاص هم جزء لا يتجزأ في المجتمع، لكن من المؤسف أن حقوقهم تحولت عند البعض إلى مجرد شعارات لا انعكاس لها على أرض الواقع. داعياً الأشخاص ذوي الإعاقة إلى أن يكونوا أصحاب بصيرة وأصحاب رسالة.
بدوره ألقى مدير عام بنك البركة الأستاذ معتصم محمصاني كلمة الرعاة، فأكد على أن المسؤولية الإجتماعية هي أحد أهم مجالات اهتمام البنوك الإسلامية وهي واجب أخلاقي، كما أن المصارف تقوم بها كواجب نحو المجتمع للمشاركة في مكافحة الفقر وتوزيع الثروة والإسهام في نشر العدالة.


أما ممثلة وزير الشؤون الإجتماعية السيدة غانية فارس فقد أثنت عمل الجمعيات التي تعنى بالأشخاص ذوي الإعاقة منوهة بالدور المكمل الذي تقوم به الوزارة وباقي الجمعيات في سبيل خدمة المجتمعات عامة والأشخاص ذوي الإعاقة خاصة.


شهد الحفل توزيع الجوائز على الفائزين بالإضافة إلى توزيع الدروع التكريمية على الداعمين والرعاة ولجنة التحكيم.
وعلى هامش الحفل تم افتتاح معرض المشغولات اليدوية والحرفية للمشاركين في المسابقة.
يذكر أن المسابقة ضمت 240 مشرك من كافة المحافظات اللبنانية بالإضافة إلى 23 جمعية من الجمعيات العاملة في مجال الإعاقة

قسم الإعلام / جمعية الأمل للرعاية والتنمية الإجتماعية
18-7-2018