السيرة الذاتية :

السفير زيدان الصغير ،

  حائز على إجازة في القانون من كلية الحقوق والعلوم السياسية في الجامعة اللبنانية ، مارس التدريس في المدارس الرسمية من 1967 لغاية 1972 . دخل السلك الدبلوماسي عام1972 لغاية إحالته على التقاعد في شهر كانون الأول 2011 وتدرج في السلك الدبلوماسي من منصب ملحق إلى منصب سفير وتولى خلال الأربعين عاما التي أمضاها في السلك الدبلوماسي المناصب التالية:

 

      * سكرتير وقنصل في السفارة اللبنانية في الكويت من 1974 لغاية 1979

      * سكرتير وقنصل في السفارة اللبنانية في الجزائر من 1979 لغاية 1982

       * عام 1982 رقي إلى رتبة مستشار  وعين معونا لمدير الشؤون الاقتصادية في وزارة الخارجية واستمر في هذا المنصب لغاية 1985

       * قنصل لبنان العام في اسطنبول من عام 1985 لغاية 1992 وحضر بهذه الصفة وكعضو في الوفد الرسمي للبنان، جميع الاجتماعات التي كانت تعقدها منظمة المؤتمر الإسلامي والتي أصبح اسمها منظمة التعاون الإسلامي، كما أنه أصبح عميدا للسلك القنصلي المعتمد في اسطنبول اعتبارا من 1989 بسبب أقدميته

  • من 1992 لغاية 1994 رئيسا للدائرة القنصلية في وزارة الجارجية
  • من 1994 ولغاية 1999 سفير لبنان في كوبا
  • من 1999 ولغاية 2003 سفير لبنان في الصين وفي نفس الوقت سفير لبنان غير المقيم في كوريا الشمالية
  • من 2003 ولغاية 2007 رئيسا لمركز الاستشارات القانونية في وزارة الخارجية، كما أنه شارك في هذه الفترة أكثر من مرة في وفد لبنان إلى اجتماعات الجمعية العامة للأمم المتحدة
  • من 2007 ولغاية 2011 سفبر لبنان لدى مملكة هولندا
  • من 2008 ولغاية 2011 ممثل لبنان الدائم لدى منظمة حظر الأسلحة الكيميائية والتي مقرها لاهاي في هولندا.

____________________________________________________________________________________________________________________

 

 

 

1 - كيف تعرف عن نفسك لاهالي بلدتك "شحيم" بعد توليك منصب رئاسة البلدية ؟

 

 

السفير : انا ديبلوماسي لبناني منذ 40 سنة ،عملت كسفير لمدة 17 سنة و5 سنوات كمستشار قانوني في وزارة الخارجية اللبنانية .

بعد تحديد موعد الانتخابات البلدية ، طرح العديد اسمي للترشح وتوظيف خبرتي في المجال البلدي . مع العلم ان العمل الدبلوماسي مختلف كليا عن العمل البلدي. ولكن كان لدي رغبة بخوض تجربة مفيدة والاستفادة من علاقاتي وخبرتي لخدمة ابناء بلدتي وليس للوجاهة .

كما وأنني  صديق ولست خصم لاي طرف سياسي وانا على مسافة واحدة من الكل. وأمدّ يدي للتعاون مع الجميع  وساوظف خبراتي لخدمة البلدة وهذا وعد وعدته على نفسي. واقول ان شحيم مقبلة على سلسلة نشاطات ستجعل منها مدينة نموذجية .

 

2 - من حق الجميع ان يعرفوا الخطط الموضوعة من قبل البلدية التي ستنفذونها خلال هذه الولاية او حتى استكمال بعض المشاريع التي بدأتها البلدية السابقة فيها؟ هل يمكن ان نعدد بعضها ؟

 

السفير : النشاط البلدي لا يمكن حصره بمشروع، فالمشاريع كثيرة تنموية اجتماعية وثقافية وغيرها. اما انجازات البلدية السابقة لن اتحدث عنها ، سأتحدث عما ساقوم به في هذه الولاية . هناك امور ورثناها ولسنا مسؤولين عنها وهي ازمة النفايات المنزلية ، وامور تتعلق بالتنمية . هناك امور سنسعى لتحقيقها مثل : انجاز القصر البلدي ، المدينة الرياضية الموعودة ، تحسين مستوى اداء القصر البلدي ، تنظيم الوجود السوري الكثيف .

 

3 – كيف يمكن وصف ملف النفايات في شحيم اليوم ؟ هل يمكن القول ان هناك حلول قريبة ولماذا اخترتم ترحيل النفايات؟ ما هي العوائق في شحيم ؟

 

السفير : في ما يخص مسألة النفايات نستطيع ان نقول بافتخار اننا تجاوزناها بنسبة 80 بالمئة .وبالرغم من ان شحيم هي اكبر بلدات الاقليم الا انها لا تملك مشاعات بعيدة عن السكان .

 ومنذ تولينا مهام المجلس البلدي قمنا بعدة نشاطات : اولا اتقفنا مع سوكلين لازالة النفايات التي كانت متراكمة لفترة ثم انتقلنا الى التعاون مع بعض الشركات في البقاع لنقل النفايات اليها ولكن المحاولة لم تستمر طويلا فلم نحصل على الموافقة بعض الاطراف لجمع النفايات. وحاليا حتى يومنا هذا ،نتفق مع معمل معالجة للنفايات (أفضل عدم ذكر اسمه ) نرسل اليه يوميا حوالى 15 طن.

 

4- ما هي كلفة نقل كل طن تقريبا وماذا عن معمل معالجة النفايات الذي سمعنا عنه كثيرا انه سيقام في المنطقة ؟

السفير :  الاتفاقية مكلفة ! فكل طن يكلفنا 100 دولار اميركي يعني ما يعادل 1500 دولار تقريبا يوميا بالاضافة الى اجور العمال قد نصل الى 2000 دولار.

اما نية شراء المعمل موجودة اكيد وقريبة ، هناك ثلاثة عروض يدرسها المجلس البلدي منها: تقنية الطبخ ، التفحيم الحراري ،التحلل الحراري .لم نقرر بعد اي منها سنختار. فالمجلس البلدي سيحسم القرار فيما بعد حسب الشروط الصحية والبيئية والمادية المناسبة .

اما بالنسبة لكلفة شراء المعمل فنفقات سنة واحدة فقط كفيلة بتغطية كلفته لذلك قرارنا حاسم بشراء المعمل في حال توفرت الارض . ونحن كبلدية لسنا مضطرين ابدا لدفع 600 الف دولار سنويا في الوقت الذي يمكن ان نبني المعمل ب300 الف دولار فقط. فطبعا سوف نذهب الى بناء المعمل قريبا ان شاء الله .

 

5– لماذا برأيك اقليم الخروب ليس مشمول بخطة النفايات ؟

السفير : ان استثناء الاقليم من خطة النفايات والذي اعتبره خطأ جعلنا نفكركيف تنخلص من ازمتنا بأنفسنا والتفتيش عن الحلول .

ونحن البلدية الاولى في الاقليم الذي اتفقنا مع معمل معالجة للنفايات للتخلص من ازمتها .

الامر الذي نخشاه هو في حال تعطل المعمل ليومين او اكثر هو عودة الازمة الى شحيم  . ففي هذه الحالة الاستثنائية ، وضعنا خطة بديلة، اتفقنا مع شركات تنقل النفايات الى خارج شحيم . حتى الخطة البديلة موجودة والاهم من ذلك كله اننا لم نحرق او نطمر نفايات .

والخطة المستقبلية هي ان يكون لدينا معملنا الخاص كما قلت واصبحنا في مرحلة متقدمة لن نعلن عن تفاصيلها لان هناك اكثر من عرض ونحن ندرس العرض الافضل.

 

6- اصبح الجميع في البلدة يقلق لمجرد سماع كلمة معمل او مطمر او اي حل يتعلق بمعالجة النفايات ؟ ماذا تقولون للأهالي وكيف تطمئنونهم حيال هذا الهاجس المنتشر ؟

السفير : نحتاج الى اقناع اهلنا في شحيم بان معمل النفايات الذي يتفق والشروط الصحية والبيئية ليس ضارا عليهم . فالدعاية غير السليمة أوهمت الناس ان معالجة النفايات هي ضرر عليهم . لكن نرى في اوروبا ان معامل النفايات هي بجانب البيوت.

واقول ان الاسبوع المقبل سوف نشهد تجربة في شحيم ، سنحضر نموذج مصغر لمعمل النفايات نضعه في الشارع لكي يرى الجميع كيفية عمله .

 

 

7- يحكى انكم ستفرضون عقوبات وغرامات مالية على من يرمي النفايات على الطرقات عشوائيا ؟ هل هذا صحيح؟

السفير :  نعم هناك توجه نحو فرض العقوبات وليس ظلما . سيغرّم كل من يرمي النفايات على الطريق وستفرض عقوبات مالية على السيارات والشاحنات التي ترمي بعشوائية نفاياتها. وقد تصل الغرامة المالية للسيارة 500 الف ليرة لبنانية ومليون ليرة للشاحنة .وسنأخذ ارقام لوحات السيارات التي ترمي النفايات وستكون الحراسة مشددة 24 ساعة .

 

8-حاليا الكميونات تصل الى كل الاحياء وتقوم دوريا بجمع النفايات من امام المنازل. هل ستعممون ثقافة الفرز ام ان البلدية ستجمع كل المواد العضوية والصلبة دفعة واحدة؟

السفير : الخطة الاسبوعية التي وضعناها ترضى الجميع عبر تقسيم شحيم : شحيم الفوقى نهاري الاثنين والخميس ، شحيم الوسطى الثلاثاء والجمعة ، وشحيم من جهة البرجين الاربعاء والسبت .

بالاضافة الى ذلك ، اتفقنا مع مؤسسة لتجمع المواد الصلبة من كرتون وبلاستيك وحديد لكي تخفف عنا الكميات المنقولة من اطنان الزبالة وبالتالي يجب ان نعمم ثقافة الفرز عند الناس ونتمنى ان يكونوا متعاونيين في الفرز الذي لا يكلفهم شيئا. فمعدل الفرد 5 كيلو من النفايات يوميا وهذا رقم كبير يكلفنا اعباء. لذا نرجو من الجميع بدء الفرز حالا ومساعدتنا في تخفيف الاعباء المالية.

 

9- ما هو مصير المدينة الرياضية التي اثارت بلبلة في الشارع الشحيمي عن انها لن تقام بعد الان على ارض شحيم ؟

السفير (يبتسم ) : الخبر الجميل انه بعد مباشرة العمل البلدي مهامه ، اعادت وزارة الشباب والرياضة عرض مساعدة الهبة بعد ان عجزت عن استخدامها البلدية السابقة .لذا قررنا الاستفادة منها وهذه المرة بتخطيط وقرار من المجلس البلدي بمتابعة مشروع المدينة الرياضية التي ستتضمن ملاعب مقفلة ، ملاعب مكشوفة وساحات عامة وفندق سياحي .

قد تتجاوز كلفتها 10 ملايين دولار وطبعا سوف تعتمد على الهبات والمساعدات والتقديمات .وسوف نأخذ وقتنا الذي قد يصل الى 3 او 4 سنوات .

 

 

10- ماذا عن الانماء في شحيم التي ينقصها "نفضة" من ناحية التزفيت والجور ومحلات الباركينغ ؟؟

السفير :  كل حي وشارع في شحيم "بيعنيلنا" وكل مؤسسة فيها .بالاضافة الى التزفيت ، بناء الحيطان ، تقديم المساعدات الانسانية للمحتاجين ، رعاية الحفلات ،وتحسين اسلاك الكهرباء ... واللائحة تطول وانا اضع كل هذه البنود على لائحة الاولويات.

كذلك القصر الاثري نوليه اهتمامنا، قد نصل الى اقامة مهرجانات داخله . قد يكون التقصير غير مقصود وسوف نتحرك. كما يجب زيادة مساحة الطرقات لتخفيف ضغط السير وننعش المنطقة.

 

11- ماذا عن تنظيم العمالة السورية في شحيم ؟

السفير : السوري هو لاجىء وضيف مؤقت. نؤمن له كل ما يلزمه ولكن في المقابل نريده ان يساعدنا في ضبط الامن والفوضى وعدم رمي النفايات .ونريد ان نجعل السوري يشترك في المسؤولية في الوقت الذي نقدم له العديد من الخدمات من كهرباء ومياه ومدارس مجانية .

وسنبدأ من هذه السنة باشراكه في الأعباء المالية والرسوم التأجيرية ،وسيدفع مثل اللبناني فهو صار شريك في المحلات التجارية وينافس اللبناني ايضا .

 

12- ما هو واقع ميزانية بلدية شحيم ؟

السفير : ميزانية البلدية ليست كبيرة ونحاول ان نطورها ! يجب اقناع الاهالي ان مشاركتهم في البلدية ضرورية لهم ، النفقات تزداد والايرادات باقية كما هي . من هنا علينا تطوير الميزانية طبعا بشكل مقبول لتحصيل حقوق البلدية حتى تستمر في تقديم خدماتها والا نقع بعجز .

نريد ان نبحث عن وسيلة لزيادة ايرادات البلدية مما يعود بالنفع على شحيم ، واعادة النظر بالرسوم التأجيرية التي ما زالت تدفع على اساس قانون العام 2000 .

 

13- وبالنسبة لموظفي البلدية ؟ هل العدد كافي ؟ وكيف يتم التعامل مع الشكاوى التي تصلك؟

السفير : ملاك البلدية يحتاج الى 41 موظف اداري وفعليا الموجودون هم اقل من 18 عامل .

وعندما يزداد عدد الموظفين يصبح العمل فعال اكثر وانجاز المعاملات اسرع والكشوفات تصبح منتظمة . وهذه معاناة لنا فعلا عندما يغيب موظف يتوقف العمل .

وعادة،يجتمع المجلس البلدي مرة على الاقل كل شهر ومجلس بلدية شحيم حاليا يجتمع مرة اسبوعيا بسبب العمل المتراكم . وكل الاعضاء دائما حاضرون ومنظبطون واعتمد عليهم وهم بالنسبة لي معاونون اساسيون في تنفيذ المهام . فكف واحدة لا تصفق.

عقلي وقلبي مفتوح لاي شكوى لكن ارفض مبدأ الشكاوى الكيدية . وانا اسمع للكل واحقق بكل شكوى واعاقب المذنب .اما التّهم التي تثبت بحق اي موظف يعاقب! والغياب ممنوع فالمخلص في عمله يجب ان يتم عمله في غيابي ووجودي.

 

14- اين اصبح القصر البلدي هل يشرف على الانتهاء؟

السفير : الاسبوع الماضي وافق المجلس البلدي على استكمال اعمال القصر البلدي في شحيم. بناء القصر البلدي ليس فقط منشأة للبلدية بل يمكن الاستفادة منها عبر تأجيرها واستثماراها مثل مواقف السيارات والبنوك والمؤسسات التجارية وسيكون فيها مكتبة وسيعطي لشحيم انجاز نوعي يغير وجه البلدة .

 

كلمة اخيرة

السفير : وعد وعدته على نفسي ان أمدّ يدي للتعاون مع الجميع  وساوظف خبراتي لخدمة البلدة  .

واقول ان شحيم مدينة نموذجية  يجب ان تكون مثال مهم لباقي ضيع اقليم الخروب وسنفعل ما بوسعنا لتطويرها .

وفي الختام، اشكر مؤسستكم الاعلامية "فينيقيا" متمنيا لكم التوفيق في تغطية نشاطات اقليم الخروب.