إطلاق مهرجانات جزين لهذا الصيف


أطلق رئيس اتحاد بلديات جزين خليل حرفوش من وزارة السياحة، مهرجانات جزين السياحية في حضور وزير السياحة أواديس كيدانيان والنائب أمل ابو زيد، نائب رئيس اتحاد بلديات جزين فادي رومانوس، المديرة العامة لوزارة السياحة ندى سردوك ورؤساء بلديات من جزين ومخاتيرها.

 

بداية، رحبت سردوك بالضيوف وبأهل جزين في وزارة السياحة، "جزين الحرف، الشلالات، بيوت الضيافة، المسارات السياحية، المحبة والاصطياف والضيافة"، وقالت: "جزين في الجنوب هي العلامة الفارقة للاصطياف والمشاريع السياحية".

 

أما حرفوش فقال: "نحن نتواجد في وزارة السياحة لإطلاق الموسم السياحي. كالعادة، كل سنة ضمن روزنامة تجمع احتفالات كل منطقة جزين بمختلف انشطتها السياحية، وقد تمكنا من عودة الازدهار السياحي الى منطقة عانت كثيرا خلال الحرب والحصار والتهجير.

لا شك حصل تطور مهم في السنوات الماضية بإحداث ثورة سياحية من خلال إنشاء مؤسسات ومشاريع سياحية جديدة ترتكز على خطة شاملة بنيت على دراسات وخبراء فرنسيين ومحليين للوصول الى الهدف المنشود".

أضاف: "مما لا شك فيه ان السياحة البيئية اساسية في جزين التي تتمتع بطبيعة خلابة قد تكون الحرب حافظت عليها، ضد البناء العشوائي وعلينا واجب تكملة الحفاظ عليها، اضافة الى مرتكز اساسي وهو الزراعة ومحاولاتنا لوصلها بالسياحة من خلال تأسيس شركة تعنى بالتنمية الزراعية من خلال شراء المحاصيل الزراعية وتوضيبها وتسويقها وايصالها الى السوق اللبنانية والعالمية".

وأعلن حرفوش عن "إنشاء مكتب سياحي محلي بالتعاون مع القطاع مع دورات تأهيلية للأدلاء السياحيين لاستقبال السياح في المنطقة لأن السياحة ليست في منطقة واحدة بل هي شاملة كل المناطق والبلدات الجزينية".

بعد ذلك عرض حرفوش النشاطات السياحية في منطقة جزين في مختلف القرى والاماكن السياحية.

 

حايك

بعد ذلك، تحدث مدير شركة Production Double ميشال حايك وهي الشركة المنظمة لمهرجانات جزين فقال: "نحن نحاول وضع مساحة بيضاء في البلد كي يتنفس فيها المواطن اللبناني. وأوجه الشكر لوزير السياحة ولاعضاء بلدية جزين الذين منحوا الشركة هذه الثقة لتنظيم المهرجان ونحن نتمنى ان نكون على قدر المسؤولية".

أضاف: "جزين تجمعنا، ونتمنى ان نتمكن من إقامة موسم اصطياف مميز. في 18 آب الفنان وائل كفوري، وفي 19 آب الفنان عاصي الحلاني، وهناك وعد بأن تتحول مهرجانات جزين الى مهرجانات دولية في العام 2018.

بعد ذلك تحدث نائب رئيس بلدية جزين وممثلة عن المجتمع المدني.

 

كيدانيان

ثم تحدث كيدانيان وقال: "ما رأيته في هذا المهرجان هو تضامن الجزينيين بكل اطيافهم واحزابهم وبلدياتهم وسياسييهم لإنجاح هذه المهرجانات التي ستصبح علامة فارقة في عالم المهرجانات. واتمنى الاقتداء بهذا التضامن في مختلف النشاطات السياحية.

وقد عبرت عن سروري عن اطلاق هذا المهرجان الذي ليس مهرجانا واحدا بل هو تسويق لمنطقة بكل مقوماتها وكل شيء يتواجد فيها من مميزات، وهذه هي الصورة التي نريد تظيرها ايجابا في المنطقة، وعن مشروع متكامل يمتد خلال فصل الصيف".

 

 

(الديار)