إتفاقية تعاون بين جامعة رفيق الحريري وهيئة إدارة قطاع البترول

 

إتفاقية تعاون بين جامعة رفيق الحريري وهيئة إدارة قطاع البترول

 

 

وقعت جامعة رفيق الحريري، في ٢٦ اذار، ٢٠١٩ ، اتفاقيّة تعاون مع هيئة ادارة قطاع البترول اللبنانيّة. و جرت مراسم توقيع الاتفاقيّة في حرم الجامعة، الواقع في قرية المشرف النموذجيّة.

 

 

هذا و وقّع الاتفاقيّة كل من البروفسور أكرم سويدان، رئيس الجامعة والأستاذ وليد نصر رئيس الهيئة و مسؤول قسم التخطيط الاستراتيجي فيها، بحضور السيّد وسام الذهبي، الرّئيس السابق للهيئة و مسؤول قسم الاقتصاد و التّمويل فيها، و نائبيّ رئيس الجامعة و عميد كلّية ادارة الأعمال و عدد من رؤساء الأقسام و الأساتذة.

 

 

و يأتي توقيع اتفاقيّة التّعاون هذه في الوقت الذّي تنشط فيه هيئة ادارة قطاع النّفط تحضيراً لاطلاق الجولة الثانية من منح تراخيص الاستكشاف، و تعمل كلّية ادارة الأعمال في الجامعة على توسيع و ترسيخ و تطوير البنى العلميّة والمؤسساتية المناسبة لبرنامج ماجستير ادارة النفط و الغاز، الذي كانت الكلّيّة قد أطلقته في بداية العام الدراسي الحالي، بعد ثلاث سنوات من العمل التخطيطي و التحضيري الدؤوب، و هو الأوّل من نوعه في لبنان و العالم العربي.

 

علماً أنّ الاتفاقيّة الموقّعة تشكّل أرضيّة ملائمة للتعاون بين الهيئة و الجامعة في مجالات التعليم و التدريب و تطوير الخبرات و تبادل المعلومات و تنظيم و رعاية المؤتمرات و ورشات العمل ذات الصلة و اطلاق سلسلة نشاطات تهدف الى نشر الوعي و المعرفة حول قطاع النفط و الغاز اللبناني.

 

 

علما ان هيئة ادارة قطاع البترول، التي أنشئت في 2012 كمؤسسة عامة مستقلة، تهدف الى تحقيق اعلى قيمة مضافة من قطاع النفط و الغاز الواعد لاقتصاد لبنان و مجتمعه. و تلعب الهيئة دورا هاما في تنظيم و ادارة القطاع بما فيه المصلحة الوطنية الغامة و الشاملة.

 

اما جامعة رفيق الحريري فقد أنشئت في اواخر التسعينيات كجامعة وطنية غير ربحية تترجم رؤية مؤسسها، الرئيس الشهيد رفيق الخريري في فتح ابواب التعليم العالي المتميز لكافة شرائح المجتمع اللبناني. و تمنح الجامعة شهادات البكالوريوس و الماجيستير قي ما يزيد عن 20 اختصاص منتظمة في اربع كليات و هي الهندسة، ادارة الاعمال، العلوم و النظم المعلوماتية، و الاداب و الفنون.