الاتحاد الاوروبي مستعد لبناء معامل فرز للنفايات في بيروت وجبل لبنان

التقى وزير البيئة طارق الخطيب في مكتبه في الوزارة، قبل ظهر اليوم سفيرة الاتحاد الاوروبي في لبنان كريستينا لاسن، بحضور المستشارة البيئية منال مسلم، وجرى عرض لموضوع النفايات ولاستعداد الاتحاد الاوروبي لدعم ادارة النفايات من خلال بناء معامل جديدة للفرز والتسبيخ في بيروت وجبل لبنان، بعد تجربة بناء معامل في المناطق اللبنانية في البقاع والجنوب والشمال عالجت حوالى 45 في المئة من النفايات المنتجة في لبنان.

 



وتناول الحديث استراتيجية وزارة البيئة لمعالجة النفايات التي تقوم على اللامركزية وتعزيز دور البلديات والتي تتلاقى مع رؤية الاتحاد الاوروبي حيث أثنت السفيرة لاسن على هذا التوجه، وسألت عن موضوع التفكك الحراري، معتبرة "أن خيار بناء معامل الفرز والتسبيخ قبل توليد الطاقة لا يتعارض مع خيار التفكك الحراري بل يكملان بعضهما البعض، ومن شأنه أن يخفف من نسبة حرق النفايات".

وتطرق البحث الى "موضوع مطمري الكوستا برافا وبرج حمود - الجديدة، فلفت وزير البيئة الى أن العمل في مطمر الكوستا مهني جدا، فيما حصلت عوائق في مطمر برج حمود - الجديدة إنما هذا الموضوع هو موضع اهتمام ومعالجة على مستوى رئاسة الجمهورية وإنعقد أكثر من اجتماع لتسريع بناء جدار بحري يضبط عملية الطمر في البحر.

كذلك تناول الاجتماع "موضوع التعاون المشترك بين وزارة البيئة والاتحاد الاوروبي ومن بينها مشروع دعم الاصلاحات، والحوكمة البيئية وبناء شبكة رصد نوعية الهواء التي ستدشن قريبا في حرج بيروت، ومشروع حماية موارد لبنان البحرية من مخلفات التلوث النفطي". 

 

وطنية